فضائية الطريق

الجمعة, 18 أغسطس 2017 08:36

تحرك عاجل من البابا تواضروس لحل أزمة كنسية كدوان بالمنيا

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

أكد مصدر كنسي مُطلع، في تصريح خاص لـ«الدستور»، أن البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، تدخل بشكل شخصي لفتح كنيسة كدوان بالمنيا، مشيرًا إلى أنه عقد لقاءً مع قيادات أمنية بمحافظة المنيا، مطلع أغسطس الجاري، للنقاش في أمر الكنيسة، موضحًا أن اللقاءانتهى بحصول البابا على وعدًا صريحًا بفتح الكنيسة في القريب العاجل.

من جانبه، قال الأنبا مكاريوس، أسقف عام كنائس المنيا وأبو قرقاص، في تصريح خاص لـ«الدستور»، إن 1300 فردًا من أقباط كدوان اضطروا لإقامة الصلوات في مدافن المسلمين، وتحديدًا في مبنى تُقدر مساحته بـ36 مترًا داخل تلك المقابر، وذلك لحين فتح كنيسة العذراء والأنبا بولا المغلقة لدواعي أمنية.

كما أكد أسقف المنيا أن الأخوة المسلمين أبرياء تمامًا من إدعاءات المسؤولين بأن صلوات الأقباط تثير حفيظتهم، أو تشعل الفتنة بين الفريقين، متسائلًا: «ماذا يضير البعض في صلاة الأقباط، والتي تتم بمنتهى السلمية والهدوء؟»، مشيرًا إلى أن كل طلبات الأقباط هي الصلاة داخل قراهم بدلا من الانتقال لقرى أخرى مما يعرض أبناءهم للخطر.

كما أوضح أن إيبارشية المنيا لديها ما يزيد عن خمسة عشر مكانًا مغلقًا، وسبعون قرية لا توجد بهم أماكن للصلاة رغم وجود طلبات رسمية مقدمة للجهات الأمنية لم يبت فيها حتى الآن.

إقرأ 144 مرات

وسائط

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته