فضائية الطريق

الجمعة, 20 أكتوبر 2017 17:25

آخر ما كتبه لاعب القناة على فيسبوك قبل استشهاده

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

آخر ما كتبه لاعب القناة على فيسبوك قبل استشهاده
تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي على موقع "فيسبوك" آخر ما كتبه إبراهيم كونشا، لاعب القناة ومنتخب مصر للشباب السابق، قبل استشهاده في هجمات إرهابية بسيناء، أمس الخميس.
وكتب اللاعب عبر حسابه الشخصي قبل شهر -تحديدًا يوم 21 سبتمبر الماضي- تدوينة يعرب فيها عن مدى فخره بالخدمة الوطنية في شمال سيناء، من أجل الدفاع عن مصر وشعبها.
وكتب كونشا: "ومن أفضل الأعمال حتى الآن وحتى آخر يوم في العمر افتخر بها مدى حياتي هي الخدمة في شمال سيناء والقتال ضد الجماعات الإرهابية والدفاع عن أي عدائيات تخص مصر وشعبها".
وأضاف: "الجيش المصري خط أحمر، لا تذكره إلى بكلمة طيبة".
وعلى الصعيد الرياضي، نشر لاعب القناة تعليقا على أحد المنشورات بالصفحة الرسمية للنادي، يوجه فيها رسالة إلى زملاءه في الفريق بعد تعثر النتائج في منافسات دوري الدرجة الثانية.
وكتب منذ خمسة أيام -تحديدًا صباح السبت الماضي- في رسالته الأخيرة معلقًا على خبر هزيمة القناة: "هو في إيه؟ معاكم إدارة محترمة مش مخلياكو محتاجين حاجة، وجهاز فني كبير".
وتابع: "إيه اللعيبة اللي معندهاش دم دي؟ هما مش عارفين إنهم بيلعبوا لنادي كبير، كل حاجة متوفرة ليهم ويطلع الترتيب بالشكل ده، مفيش دم خالص".
وطلب اللاعب من زملاءه ببذل أقصى جهد لديهم معبرًا عن عن حزنه بالترتيب المتأخر للقناة قائلا: "مفيش حج عالي ولا كبير على النادي، واللي مش عاجبه يغور".
وكان إبراهيم كونشا لاعب القناة مواليد 1989 قد لعب لمنتخب الشباب وانضم لمعسكرات المنتخب تحت قيادة سكوب في عام 2009.
وابتعد كونشا عن الكرة خلال الفترة الماضية والتحق بالتجنيد وكان مركز خدمته، حتى استشهد اليوم الخميس.
ويعد "كونشا" أحد لاعبي قطاع الناشئين بالقناة وتدرج في المراحل السنية المختلفة داخل القطاع إلي أن وصل للفريق الأول لكرة القدم.
christian-dogma.com
christian-dogma.com

إقرأ 395 مرات

وسائط

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته