فضائية الطريق

السبت, 21 أكتوبر 2017 08:21

تعرف على اعداد الشهداء من قوات الامن حتى الان عقب الحادث الارهابى فى الواحات

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

صرَّح مصدر أمني بوزارة الداخلية لـ “مصراوي“، أن عدد الضباط الذين استشهدوا خلال مداهمة أمنية لأحد الأوكار الإرهابية بمنطقة الواحات بالجيزة، أمس الجمعة، ارتفع إلى 23 ضابطًا (7 أمن وطني، و16 أمن مركزي وعمليات خاصة).
وأضاف المصدر، أن إطلاق النار على مأمورية قوات الشرطة، أسفرت عن استشهاد 35 مجنداً.
وأوضح أن أسماء بعض شهداء الشرطة كالآتي: العميد سيد فوزي ، والعقيد امتياز كامل، والعقيد أحمد الدرديري، والمقدم حازم إبراهيم، والمقدم أحمد إبراهيم، والمقدم مصطفى الوتيدي، والمقدم أحمد عبد النبي، والمقدم شريف عمر،والمقدم خالد دبور، المقدم محمد هارون ، والمقدم أحمد فايز، والمقدم محمد عبد الفتاح، والمقدم أحمد جاد، والرائد أحمد السيد، والرائد محمد وحيد، والنقيب إسلام دهشور، والنقيب عمرو صلاح، والنقيب كريم أسامه، والنقيب محمد وحيد، والنقيب محمد عبد الفتح، والنقيب إسلام مشهور، والنقيب أمد مشهور، والملازم أول أحمد حافظ شوشه.
وقد صرح مسئول مركز الإعلام الأمني، أنه فى إطار الجهود المبذولة لتتبع العناصر الإرهابية وتحديد أماكن اختبائها، وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني تفيد باتخاذ بعض هذه العناصر الإرهابية للمنطقة المتاخمة للكيلو 135 بطريق الواحات بعمق الصحراء مكاناً لاختبائها.
تابعت الداخلية في بيانها أمس، أنه مساء يوم 20 أكتوبر الجاري، تم إعداد مأمورية لمداهمة تلك العناصر وحال اقتراب القوات واستشعار تلك العناصر بها، قامت بإطلاق الأعيرة النارية تجاهها حيث قامت القوات بمبادلتها إطلاق النيران.
أوضحت أن أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من رجال الشرطة ومصرع عدد من هذه العناصر، وتقوم القوات حالياً بتمشيط المناطق المتاخمة لمحل الواقعة، وجاري الإفادة بما يستجد من معلومات.
وقالت وزارة الداخلية، إن معلومات وردت لقطاع الأمن الوطني باتخاذ بعض العناصر الإرهابية للمنطقة المتاخمة للكيلو 135 بطريق الواحات بعمق الصحراء مكانا لاختبائها. وأضافت الوزارة -في بيان لها- أنه تم إعداد مأمورية لمداهمة تلك العناصر، وحال اقتراب القوات واستشعار تلك العناصر بها، أطلقت أعيرة نارية تجاهها، حيث قامت القوات بمبادلتها إطلاق النيران، مما أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من رجال الشرطة، ومقتل عدد من هذه العناصر، وتمشط القوات المناطق المتاخمة لمحل الواقعة.

إقرأ 615 مرات

وسائط

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته