فضائية الطريق

الثلاثاء, 26 سبتمبر 2017 08:20

أسباب التهاب اللوزتين وطرق العلاج عند الصغار والبالغين

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

التهاب اللوزتين واحد من التهابات الفم الأكثر شيوعا التى يمكن علاجها بسهولة، ولكنها يمكن أن تكون مؤلمة ومعدية جدا إذا لم يتم علاجها، ويعد الأطفال الصغار أكثر الفئات تأثرا بالتهاب اللوزتين.

يعرف التهاب اللوزتين وفقا لموقع "organicfacts" بأنه عدد من مجموعات صغيرة من الأنسجة اللمفاوية فى الجزء الخلفى من الحلق، وتكون مرئية عند فتح الفم، يحدث هذا الالتهاب عادة بسبب عدوى فيروسية، على الرغم من أن بعض السلالات البكتيرية يمكن أن تتسبب أيضا فى حدوث التهاب اللوزتين.

أعراض التهاب اللوزتين

الأعراض الأكثر شيوعا لالتهاب اللوزتين تشمل التهاب الحلق، تصلب الرقبة، والحمى، والصداع، مع استمرار الالتهاب قد تظهر بقع بيضاء على سطح اللوزتين، والتى من المحتمل أن تكون متورمة أو ملتهبة وتصبح مؤلمة عند ابتلاع الطعام، بسبب زيادة حجم اللوزتين .

في الأطفال الصغار، تشمل الأعراض :

رفض تناول الطعام.

الإرهاق المفرط.

زيادة في الترييل من الفم وذلك بسبب صعوبة أو ألم البلع.

أسباب التهاب اللوزتين

بصرف النظر عن البكتيريا المعدية والفيروسات التي تسبب التهاب اللوزتين، فإن هناك بعض عوامل الخطر التي تزيد من فرص إصابتك بالعدوى منها:

1- العمر:

الأطفال معرضون بشكل خاص للإصابة بالتهاب اللوزتين، حيث إن جهازهم المناعى لا يزال في طور النمو، وهم أكثر عرضة لسوء النظافة، مثل وضع أيديهم في أفواههم دون تنظيفها، والعمر الأولي لالتهاب اللوزتين لدى الأطفال يبدأ من عمر 5 إلى 15 سنة ، ولكن كبار السن أيضا عرضة للإصابة بالتهاب اللوزتين، لأن أجهزة المناعة لديهم تكون ضعيفة.

2- الأماكن المغلقة:

يتم تمرير العدوى بسهولة عبر الهواء، لذلك الأماكن المغلقة والتى يوجد بها تجمع كبير من الأطفال أو المرضى سوف تكون من أسباب زيادة البكتيريا المسببة للمرض .

علاج التهاب اللوزتين

هناك عدد محدود من العلاجات المتاحة لالتهاب اللوزتين، ولكنها تشمل المضادات الحيوية، ومسكنات الألم والجراحة.

1- المضادات الحيوية

العلاج الأكثر شيوعا للالتهابات البكتيرية التي تسبب التهاب الحلق والتهاب اللوزتين هي المضادات الحيوية، البنسلين هو المضاد الحيوى الأسهل والأكثر سهولة، ويمكن استخدامه لمدة أسبوع على الأقل لتطهير العدوى بسرعة ومع ذلك، فإن الاستخدام المتكرر للمضادات الحيوية لعلاج هذه العدوى يقلل من فعاليته وقد يجعلك أكثر عرضة للإصابات في المستقبل.

2- مسكنات الألم

بما أن التهاب اللوزتين يمكن أن يسبب تورم شديد وألم في الحلق أثناء البلع أو تناول الطعام، فإن مسكنات الألم مثل الأسبرين والإيبوبروفين ينصح بها بشكل عام، خاصة إذا كانت العدوى خفيفة .

إقرأ 111 مرات

وسائط

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته