طباعة هذه الصفحة
الأربعاء, 29 يوليو 2015 15:50

المحامي حمدي الأسيوطي /: ما حدث للشباب الأقباط بالإسكندرية "تلفيق وتزوير"

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

قال المحامي "حمدي الأسيوطي"، أحد محاميي، قضية الشباب الأقباط الثلاثة المتهمين بالتبشير في الإسكندرية؛ بسبب توزيعهم "بلحا" على الصائمين المسلمين، في نهار رمضان الماضي، إن "ما حدث مع هؤلاء الشباب هو تلفيق وتزوير واضح لهم من قِبل الأمن".

وأضاف في تصريح خاص لـ/إم سي إن/، أن "كفال إخلاء سبيلهم المقدرة بـ10000 جنيه للفرد، كفالة مبالغ فيها للغاية".

وتابع أنه "التقى يوم الأحد الماضي بهؤلاء الشباب بالإسكندرية؛ لمتابعة التحقيقات في القضية"، مشيرا أن "الشاب فوزي هو الذي كان يقوم بتوزيع البلح على الصائمين، واعتبر الأمن ذلك جريمة، وقام بالقبض عليه، وعندما قام بالاتصال بصديقيه للاستنجاد بهما، واللذين جاءا إليه على الفور في قسم الشرطة، قام الأمن بالقبض عليهما، ولفقوا لهما التهمة مع صديقهما؛ ليصبح ثلاث شباب أقباط متهمين معا في ذات القضية".

إقرأ 1087 مرات

وسائط