فضائية الطريق

انت فى الرئيسية اخر الاخبار الأنبا بموا يكشف تفاصيل مساندة الكنيسة لمشروع قناة السويس
الخميس, 06 أغسطس 2015 15:51

الأنبا بموا يكشف تفاصيل مساندة الكنيسة لمشروع قناة السويس

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

 

تشارك الكنيسة القبطية الارثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، شعب مصر، كأحد أعمدة الوطن، في الاحتفال بافتتاح قناة السويس الجديدة، وبدأ ذلك منذ أن اعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن بدء أعمال الحفر.

أعرب الأنبا بموا، أسقف السويس للأقباط الأرثوذكس، في تصريح خاص لـ"الفجر"، عن سعادته بمشروع قناة السويس الجديدة، مؤكدًا أنه كان ضمن الوفد الكنسي الذي شارك بالحضور أثناء زيارة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الى المشروع، مؤكدًا ان البابا تواضروس منح مبلغ مليون جنيه مصري، الى المشروعات التنموية التي ستقام على المشروع، والتي بدورها ستساهم في توفير فرص عمل لما يقرب من مليون شاب مصري، وتفتح أبواب الاستثمار على مصرعيها.

كما أكد الأنبا بموا، أن أسقفية الشباب برئاسة الأنبا موسى أسقف الشباب الأقباط الأرثوذكس، شاركت بعرضًا فنيًا يوم الاحد 26يوليو، بمناسبة حفل الافتتاح بعنوان "القناة الجديدة شريان الحياة"، بالتعاون مع الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة الكاتب المسرحى محمد عبد الحافظ ناصف على مسرح قصر ثقافةالإسماعيلية، وشارك بالحضور كل من الدكتور عبد الواحد النبوى وزير الثقافة، واللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية.

انقسمت الاحتفالية الى جزئين الأول حمل عنوان "مصر لكل المصريين" وتكون من 6 أغاني وطنية، بينما حمل الجزء الثاني عنوان "مصر شريان الحياة" والذي تكون من ثلاث أغاني، حيث تنوع الجزئين ما بين القديم والحديث الذي اشترك في تأليفه وتلحينه عدد من فناني الكنيسة المصرية.

أوضح الأنبا بموا أن العديد من كهنة وشمامسة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، شاركوا بشراء شهادات استثمار قناة السويس، رغبة منهم في دعم ذلك المشروع الضخم الذي أكد الأنبا بموا، أنه سيعم بالخير على مصر كلها، لاسيما مدن القناة وشبابها، مشيرًا الى ان الكنيسة ستشارك في حفل الافتتاح بوفد كنسي رفيع يرأسه البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

من جانبه قال القس بولس حليم، المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية، إن البابا تواضروس الثاني، تلقى اتصالا هاتفيًا من الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، حيث قدم الاخير الشكر للبطريرك المصري على المساندة التي أظهرتها الكنيسة لمشروع قناة السويس الجديدة، كما وجه الدعوة له لحضور حفل افتتاح القناة.

وفي نفس السياق أصدرت الكنيسة الأرثوذكسية في مصر بيان، هنأت فيه الشعب المصري بتحقيق ارادته الوطنية في التنمية والتقدم والتي شهد لها العالم من خلال استغلال الموقع الفريد لقناة السويس المصرية في صورتها الجديدة الجاذبة للاستثمارات العالمية، لتصبح واحدة من أهم مناطق ومحاور الانشطة البحرية والخدمات اللوجستية والتنموية في العالم- حسب البيان الذي نشره المركز الإعلامي للكنيسة.

 

 

إقرأ 1086 مرات

وسائط

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته