فضائية الطريق

انت فى الرئيسية اخر الاخبار البابا تواضروس: الأصوات المزعجة والقلوب المتحجرة ترفض الحوار بين الكنائس
الاثنين, 05 أكتوبر 2015 10:11

البابا تواضروس: الأصوات المزعجة والقلوب المتحجرة ترفض الحوار بين الكنائس

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

قال قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، إن "الأصوات المزعجة والقلوب المتحجرة لا ترى سوى ذاتها؛ ومن ثم ترفض الحوار بين الكنائس". وذلك في مقاله نصف الشهري بمجلة الكرازة الناطقة باسم الكنيسة، للحديث عن كنائس العالم.

وأكَّد قداسته أن "الكنيسة القبطية الأرثوذكسية تُعرف بأنها كنيسة رسولية محافظة تقليدية، عاشت الإيمان الأرثوذكسي منذ أن دخل مارمرقس مصر".

واعتبر البابا تواضروس أن "التواصل مع كنائس العالم هام، رغم الخلافات العقائدية محبة للمسيح؛ لأن الكنائس أعضاء في جسد المسيح الواحد"، وقال إن "هناك أصواتٍ عاقلة بدأت تنادي بالقيم المتبادلة بين الكنائس، وضرورة الحوار والتواصل والتقارب على مستويات عديدة".

وأشار إلى أن "هذا التقارب بدأ منذ سنوات حين دخلت الكنيسة القبطية في عضوية مجلس الكنائس العالمي، ومجلس كنائس الشرق الأوسط، وانضمت للحوارات اللاهوتية".

وأضاف البابا أنه "يجب أن تضطلع كنيستنا صاحبة التاريخ القديم بدور مميز في هذا الصدد، ويجب أن تمد أيديها نحو الجميع، بلا تفرقة، ولا تمييز، وعلى أرضية المحبة للمسيحية، دون الدخول في تفاصيل خلافات دينية وعقائدية، أو الممارسات الطقسية، بالإضافة إلى افتقاد الكنائس القبطية في المهجر".

إقرأ 1046 مرات

وسائط

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته