فضائية الطريق

انت فى الرئيسية اخر الاخبار البابا تواضروس خلال استقباله مار بشارة الراعي:
السبت, 12 ديسمبر 2015 07:10

البابا تواضروس خلال استقباله مار بشارة الراعي:

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

قال البابا تواضروس إن المصريين يحبون الدين ولكنهم لا يقبلون أى حكم باسم الدين مضيفًا إن الشعب المصرى قام بتصحيح مساره، وأننا رأينا ملايين الناس يعبرون عن رأيهم وحياتهم وبدأت صفحة جديدة فى مصر. وأضاف خلال استقباله البطريرك مار بشارة الراعى بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للكنيسة المارونية بلبنان، إن مصر بدأت فى مسارها الصحيح من مشروعات، فتم افتتاح قناة السويس كهدية من مصر للعالم من أجل التجارة العالمية واستكملنا المسيرة بمشروع أكبر هو تنميه إقليم قناة السويس "شرق بورسعيد". 
وانتهت منذ قليل، زيارة البطريرك مار بشارة الراعى بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للكنيسة المارونية بلبنان للكاتدرائية المرقسية بالعباسية حيث كان البابا تواضروس فى استقباله، وخلال اللقاء قدم الكاردينال الشكر للبابا تواضروس على حسن استقباله وقال للبابا أنتم تحملون فى قلوبكم كل مصر والكنيسة القبطية هى حامية المسيحية فى مصر وحامية لحضارتها وثقافتها. وأضاف الراعى أن الأنظمة السياسية تتغير وتظل الكنيسة كما هى، مؤكدا أن الكنيسة القبطية هى ضمانة مصر والسد المنيع الذى يحميها، وأن الكنيسة القبطية نشأت وكأنها المهد الذى ينتظر يسوع هيأت مهداً للرب ومكاناَ لاستقبال العائلة المقدسة. وأكد الراعى أن الكنيسة القبطية تكبر وتنمو مثل خشب الأرز، فقد كانت مصدرا للقوة عبر العصور وقدمت مثالا رائعًا للحياة مع مواطنيها. 
من جانبه، قال البابا تواضروس للكاردينال إن مصر بدأت فى مسارها الصحيح من مشروعات فتم افتتاح قناة السويس كهدية من مصر للعالم من أجل التجارة العالمية ثم استكمل بمشروع أكبر هو تنميه إقليم قناة السويس (شرق بورسعيد) وافتتحه الرئيس، ومصر تقدم للعالم شهادة صادقة للسلام والبناء لكل شعوب العالم. مصر فى التاريخ هى فلتة الطبيعة أبوه التاريخ وأمه الجغرافيا وهى فى موقعها فى قلب العالم والعائلة المقدسة تحفظ مصر وتباركها ولذلك قلوبنا تصلى من أجل لبنان وأن نسمع أخبار طيبة عن هذا البلد المحبوب إلى قلوبنا".

 

 

إقرأ 996 مرات

وسائط

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته