طباعة هذه الصفحة
الاثنين, 11 يناير 2016 05:33

الأنبا رافائيل : "السيسي" يشعر بالأمان وسط الإقباط

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

قال الأنبا رافائيل، سكرتير المجمع المقدس: إن مرور الرئيس عبدالفتاح السيسي، وسط حشود المصلين داخل الكنيسة الكبرى بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، خلال تقديمه التهنئة بعيد الميلاد المجيد، بعد أن ألقى كلمته، بدون قلق دليل على أن الرئيس "يشعر بالأمان" وسط الإقباط.

وأضاف في "تصريح خاص" لـ"البوابة نيوز"، أن الرئيس سمح أن يتعامل مع الشعب عن قرب رغم التوتر والخطر الذي قد يتعرض له بصفته رئيسًا للجمهورية، وهذا دليل على أنه قريب من الشعب، مشيرًا إلى أن زيارته ترسخ مبدأ المواطنة داخل قلوب الأقباط.

وأعرب سكرتير المجمع المقدس عن سعادته بزيارة السيسي للكاتدرائية، وكذلك الشعب والذي ظهرت عليه علامات المفاجأة بعاصفة التصفيق، والهتافات.

وعن مصافحة السيسي للطفل الذي اقتحم موكب الحراسة ليحتضنه ويبادله الحديث، قال إن هذا اللقاء له مردود إيجابي في نفوس الأطفال جميعًا وليس هذا الطفل وحده، فقد أدرك هذا الطفل أن الرئيس لا تقف بينه وبين الأطفال حواجز وسدود، أو أن لقائه حلم صعب المنال، إنما سينظروا له على إنه أب لهم يمكن أن يحتضنهم ويبادلهم الحديث

إقرأ 1057 مرات

وسائط