فضائية الطريق

صرَّح مصدر أمني بوزارة الداخلية لـ “مصراوي“، أن عدد الضباط الذين استشهدوا خلال مداهمة أمنية لأحد الأوكار الإرهابية بمنطقة الواحات بالجيزة، أمس الجمعة، ارتفع إلى 23 ضابطًا (7 أمن وطني، و16 أمن مركزي وعمليات خاصة).
وأضاف المصدر، أن إطلاق النار على مأمورية قوات الشرطة، أسفرت عن استشهاد 35 مجنداً.
وأوضح أن أسماء بعض شهداء الشرطة كالآتي: العميد سيد فوزي ، والعقيد امتياز كامل، والعقيد أحمد الدرديري، والمقدم حازم إبراهيم، والمقدم أحمد إبراهيم، والمقدم مصطفى الوتيدي، والمقدم أحمد عبد النبي، والمقدم شريف عمر،والمقدم خالد دبور، المقدم محمد هارون ، والمقدم أحمد فايز، والمقدم محمد عبد الفتاح، والمقدم أحمد جاد، والرائد أحمد السيد، والرائد محمد وحيد، والنقيب إسلام دهشور، والنقيب عمرو صلاح، والنقيب كريم أسامه، والنقيب محمد وحيد، والنقيب محمد عبد الفتح، والنقيب إسلام مشهور، والنقيب أمد مشهور، والملازم أول أحمد حافظ شوشه.
وقد صرح مسئول مركز الإعلام الأمني، أنه فى إطار الجهود المبذولة لتتبع العناصر الإرهابية وتحديد أماكن اختبائها، وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني تفيد باتخاذ بعض هذه العناصر الإرهابية للمنطقة المتاخمة للكيلو 135 بطريق الواحات بعمق الصحراء مكاناً لاختبائها.
تابعت الداخلية في بيانها أمس، أنه مساء يوم 20 أكتوبر الجاري، تم إعداد مأمورية لمداهمة تلك العناصر وحال اقتراب القوات واستشعار تلك العناصر بها، قامت بإطلاق الأعيرة النارية تجاهها حيث قامت القوات بمبادلتها إطلاق النيران.
أوضحت أن أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من رجال الشرطة ومصرع عدد من هذه العناصر، وتقوم القوات حالياً بتمشيط المناطق المتاخمة لمحل الواقعة، وجاري الإفادة بما يستجد من معلومات.
وقالت وزارة الداخلية، إن معلومات وردت لقطاع الأمن الوطني باتخاذ بعض العناصر الإرهابية للمنطقة المتاخمة للكيلو 135 بطريق الواحات بعمق الصحراء مكانا لاختبائها. وأضافت الوزارة -في بيان لها- أنه تم إعداد مأمورية لمداهمة تلك العناصر، وحال اقتراب القوات واستشعار تلك العناصر بها، أطلقت أعيرة نارية تجاهها، حيث قامت القوات بمبادلتها إطلاق النيران، مما أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من رجال الشرطة، ومقتل عدد من هذه العناصر، وتمشط القوات المناطق المتاخمة لمحل الواقعة.

Comments ()

مفاجأة جديدة حدثت لشهداء الواحات قبل هجوم الإرهابيين عليهم وكانت السبب في ارتفاع أعداد شهداء الشرطة
ما زالت تداعيات الأحداث الدائرة في الواحات، تتوالى، فقد كشف مصدر أمني عن مفاجأة جديدة حدثت لشهداء الواحات قبل هجوم الإرهابيين عليهم وكانت السبب في ارتفاع أعداد شهداء الشرطة، وذلك حسبما تناقلت العديد من التقارير الإخبارية.
وكشفت مصدر أمني، أن ضابط شرطة برتبة مقدم لم يتمكن من الاتصال بأحد القيادات لسرعة إرسال دعم بري وجوي لمحاصرة العناصر الإرهابية في منطقة الواحات بالوادي الجديد، في بداية الأحداث، لافتاً إلى أن ضعف شبكات الاتصال أدى إلى صعوبة التواصل بين قوات الأمن، موضحة أن العناصر الإرهابية كانت أكثر دراية بمداخل ومخارج المنطقة.
ومن ناحية أخرى، ارتفعت أعداد الشهداء إلى 20 شهيداً حتى الآن حسب تقارير صحفية نقلاً عن مصادر أمنية.

Comments ()

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن القضاء على الإرهاب وهزيمته فى سوريا بات قريبًا، محذرا فى الوقت نفسه من مخاطر تقسيم البلاد.

وقال بوتين، خلال منتدى فالداي الدولي للحوار فى مدينة سوتشي الروسية، إن لديه كل الأسباب للاعتقاد بأن موسكو ودمشق ستهزمان الإرهابيين قريبا فى سوريا.

وأعرب عن أمله فى تفادى مخاطر تقسيم سوريا، قائلا "هناك مخاطر أن تؤدي مناطق خفض التصعيد إلى تقسيم سوريا لكن آمل تفادي ذلك".

Comments ()

بدأت أعمال مشروع ترميم وصيانة كنيسة دير السيدة العذراء مريم، بجبل الطير في سمالوط شمال محافظة المنيا، برعاية الأنبا بفنوتيوس، أسقف سمالوط وتوابعها.

وتكفلت مطرانية سمالوط بنفقات أعمال الصيانة والترميم، التي تنفذها الإدارة الهندسية بالمطرانية.

ويقع دير جبل الطير على قمة الجبل الملاصق للنيل، شرق مركز سمالوط، ويعد من أهم المزارات الخاصة بالعائلة المقدسة في مصر مع دير المحرق وجبل أسيوط.

وبنت كنيسة دير العذراء الملكة هيلانة أم الإمبراطور قسطنطين سنة 328م، وهى منحوتة في الصخرة ويتكون صحن الكنيسة المنحوت من قطعة واحدة من الصخر وبه 12 لقان دائرى وسط الكنيسة يستخدم ثلاث مرات في العام في خميس العهد وعيد الغطاس وعيد الرسل.

Comments ()

آخر ما كتبه لاعب القناة على فيسبوك قبل استشهاده
تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي على موقع "فيسبوك" آخر ما كتبه إبراهيم كونشا، لاعب القناة ومنتخب مصر للشباب السابق، قبل استشهاده في هجمات إرهابية بسيناء، أمس الخميس.
وكتب اللاعب عبر حسابه الشخصي قبل شهر -تحديدًا يوم 21 سبتمبر الماضي- تدوينة يعرب فيها عن مدى فخره بالخدمة الوطنية في شمال سيناء، من أجل الدفاع عن مصر وشعبها.
وكتب كونشا: "ومن أفضل الأعمال حتى الآن وحتى آخر يوم في العمر افتخر بها مدى حياتي هي الخدمة في شمال سيناء والقتال ضد الجماعات الإرهابية والدفاع عن أي عدائيات تخص مصر وشعبها".
وأضاف: "الجيش المصري خط أحمر، لا تذكره إلى بكلمة طيبة".
وعلى الصعيد الرياضي، نشر لاعب القناة تعليقا على أحد المنشورات بالصفحة الرسمية للنادي، يوجه فيها رسالة إلى زملاءه في الفريق بعد تعثر النتائج في منافسات دوري الدرجة الثانية.
وكتب منذ خمسة أيام -تحديدًا صباح السبت الماضي- في رسالته الأخيرة معلقًا على خبر هزيمة القناة: "هو في إيه؟ معاكم إدارة محترمة مش مخلياكو محتاجين حاجة، وجهاز فني كبير".
وتابع: "إيه اللعيبة اللي معندهاش دم دي؟ هما مش عارفين إنهم بيلعبوا لنادي كبير، كل حاجة متوفرة ليهم ويطلع الترتيب بالشكل ده، مفيش دم خالص".
وطلب اللاعب من زملاءه ببذل أقصى جهد لديهم معبرًا عن عن حزنه بالترتيب المتأخر للقناة قائلا: "مفيش حج عالي ولا كبير على النادي، واللي مش عاجبه يغور".
وكان إبراهيم كونشا لاعب القناة مواليد 1989 قد لعب لمنتخب الشباب وانضم لمعسكرات المنتخب تحت قيادة سكوب في عام 2009.
وابتعد كونشا عن الكرة خلال الفترة الماضية والتحق بالتجنيد وكان مركز خدمته، حتى استشهد اليوم الخميس.
ويعد "كونشا" أحد لاعبي قطاع الناشئين بالقناة وتدرج في المراحل السنية المختلفة داخل القطاع إلي أن وصل للفريق الأول لكرة القدم.
christian-dogma.com
christian-dogma.com

Comments ()

الكنيسة القبطية تحتج على إصلاحات دير السلطان بالقدس
أعلنت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، رفضها واحتجاجها لمنع البدء فى الإصلاحات والترميمات الجديدة فى كنيسة الملاك ميخائيل بدير السلطان القبطي فى الأراضي المقدسة بالقدس.

ونظم الأنبا أنطونيوس مطران الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، بصحبة مجمع رهبان دير الأنبا أنطونيوس بالقدس والشمامسة والخدام، وقفة احتجاجية أمام الدير أمس لمنع البدء فى الإصلاحات دون موافقة بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالقدس، وما زال الخلاف جاري بين الكنيسة القبطية المصرية والكنيسة الحبشية التي لجأت إلى إسرائيل لمساندتها فى الاستيلاء على دير السلطان.christian-dogma.comchristian-dogma.comchristian-dogma.com

Comments ()

سقوط 14 شهيدا في معركة مع الإرهابيين بالواحات البحرية
قال مصدر أمني في الجيزة، أن عدد شهداء تبادل إطلاق النار مع مجموعة مسلحة في الواحات البحرية بالجيزة ارتفع ليصل إلي 14 شهيدا و8 مصابين.

ووردت معلومات لقطاع الأمن الوطني باختباء عدد من العناصر الإرهابية في جبال الواحات وانتقلت قوات من العمليات الخاصة والامن الوطني وأمن الجيزة وفوجئت القوات بإطلاق الإرهابيين للنيران صوب مدرعات وقوات الشرطة فتم التعامل معهم.

Comments ()

يبحث البطريرك الصيدلي عن الدواء في رحلة رعوية، وعلاجية بـ"ألمانيا"، نظير آلام مبرحة في الظهر تلازمه منذ سنوات، وهو الذي يصف الدواء للكنيسة القبطية منذ صعوده للكرسي المرقسي في 29 نوفمبر 2012.

قدر "تواضروس الثاني" منذ أيامه الأولى مع "البابوية" هو الصلابة الممهورة بـ"الحكمة" في التعاطي مع أحداث موجعة، متسارعة، لم تمر في تاريخ الكنيسة على نظرائه من "البطاركة" يتحمل تبعاتها وحده، كأنها جبل من الآلام "أنقض ظهره".
ورغم حساسية الملف الصحي لـ"البابا"-حسبما كان أيام البطريرك الراحل البابا شنودة الثالث- غير أنه يضع تفاصيل الحالة في بيانات صادرة عن المقر البابوي؛ لطمأنة محبيه، وشفافية استثنائية في التعاطي مع شخصية عامة بـ"ثقل" بطريرك الكرازة المرقسية.
قبل 3 أشهر اضطر البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية للرد على شائعة تدهور صحته، فأسند ظهره إلى صفحة المتحدث الرسمي باسم الكنيسة، وقال: إنني أقضي خلوة روحية بدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون.
وقتها تناثرت الشائعات في الوسط القبطي بشأن دخول "البطريرك" أحد مستشفيات القاهرة؛ لإجراء جراحة عاجلة في "العمود الفقري"، يعززها تأجيل زيارته للولايات المتحدة، والتي كانت مقررة في أكتوبر الجاري.
تأجيل الزيارة المقررة صاحبه خطاب بابوي تضمن اعتذارًا لأقباط المهجر بالولايات المتحدة الأمريكية، وتصريحًا بـ"حرص" الطبيب المعالج على إجراء جراحة في الظهر بالمملكة المتحدة، إبان زيارته الأخيرة التي تخللها فحوصات طبية بـ"لندن"خلال مايو 2017.
"آلام الظهر، والساق" أعلنت في بيان كنسي صادر عن المقر البابوي، تزامنًا مع رحلة البابا تواضروس الثاني لـ"النمسا"صيف 2014 وخضوعه لفحوصات طبية؛ بناءً على توصية من الفريق الطبي المعالج له، واكتسب الملف الصحي أهميته من تداول متكرر لرحلات البطريرك العلاجية فيما بعد.

اختار البابا تواضروس الثاني "النمسا" كمقر علاجي-على عكس سابقه البطريرك الراحل البابا شنودة الثالث-الذي كان يعالج بأحد مستشفيات الولايات المتحدة الأمريكية-، وبعدها عاود زيارته للمستشفى ذاته في مايو 2015؛ لاستكمال فحوصات طبية، والخضوع لعلاج طبيعي.
تضاعفت آلام "البابا" بعد إرجائه لـ"جراحة" في الظهر، مكتفيًا بالمسكنات، والعلاج الطبيعي، نظير مهامه البابوية، ونشاطه المكثف خلال الفترة الماضية، لكنه لم يستطع مغالبتها في مارس الماضي، حسب بيان كنسي كاشفا معاناته من آلام مبرحة في "الظهر"، و"الساق"، فشلت معها المسكنات، واضطرته للسفر .
يعاني البطريرك من انزلاق غضروفي، يؤثر بشكل مؤلم على العمود الفقري والساق، واستعملت الكنيسة لفظ"مبرحة" كوصف معبر عن شدة الألم، دون أثر لتحديد موعد التدخل الجراحي حسب نصائح الأطباء.
قبيل سفر البابا تواضروس لـ"ألمانيا" الأربعاء الماضي، كشف المتحدث باسم الكنيسة القس بولس حليم عن تعرضه لـ"آلام شديدة" منعته من ممارسة مهامه البابوية بشكل طبيعي، لافتًا إلى أنه منذ وصوله للمستشفى الألماني يخضع لفحوصات طبية متكررة.
وقال القس بولس حليم: "البابا قد يقضي فترة نقاهة خلال زيارته الرعوية، مرجحًا خضوعه لعلاج طبيعي، مالم يكن للفريق المعالج له رأي آخر".

نصائح الأطباء المتكررة لـ"البطريرك" تتبلور في الركون إلى "الراحة"، كشرط أساسي لاستكمال العلاج، وإيقاف الألم الذي أنقض ظهره، لكن مهامه وجولاته، دفعته لاتكاء إجباري على عصا الرعاية، والتنقل في الداخل، والخارج؛ لحسم ملفات عالقة، والقيام بدور أبوي يستحيل معه إدراك التفرغ للعلاج.
رحلة البابا تواضروس الثاني لـ"ألمانيا" تستغرق نحو 20 يومًا، يقضي معظمها في فحوصات طبية، ويستمع للفريق الطبي المعالج له، بشأن حتمية التدخل الجراحي من عدمه.
ورجحت مصادر كنسية تفضيل البابا للعلاج الطبيعي على التدخل الجراحي؛ نظير جولات وزيارات لكنائس ألمانيا ضمن جدول رحلته، غير أن الألم الذي طارده إبان مؤتمر (بطاركة الشرق الأوسط) الخميس الماضي قد يغير مسار رحلة العلاج.
قبيل الزيارة الحالية لـ"ألمانيا" قل نشاط المقر البابوي، باستثناء زيارتين لوفود كنسية من الخارج، رغم ذلك يحرص البابا تواضروس الثاني على مواصلة نشاطه الكنسي من مقر علاجه بالمستشفى الألماني.
والتقى بابا الإسكندرية رغم آلامه باثنين من رهبان دير الأنبا شنودة-رئيس المتوحدين- بإيطاليا؛لمناقشة ترتيب أوضاع إيبارشية ميلانو، بعد رحيل مطرانها، إلى ذلك لم يظهر "تواضروس الثاني" متحدثًا عن حالته الصحية منذ وصوله للكرسي المرقسي، كملمح كاشف عن صلابة "البطريرك" الذي يعي جيدًا حساسية المرحلة التي يمر بها كلٌّ من الكنيسة والوطن معًا.

ورغم انتقادات عديدة تعرض لها جراء جولاته الخارجية المتكررة، غير أنه لم يعرج على حاجته للعلاج؛ بناء على نصائح فريق طبي معالج، لكنه يكتفي دائمًا ببيان للمركز الإعلامي للكنيسة، يضع آلامه المبرحة تحت سمع وبصر الجميع.
البابا الذي يؤلمه "ظهره" وفشلت المسكنات في تخفيف آلامه، لم يعبأ بحملات المزايدة، ويحرص دائمًا على متابعة أوضاع "ظهيره" القبطي، كصيدلي يصف الدواء لغيره، باحثًا منذ صعوده إلى الكرسي المرقسي عن "دوائه"

Comments ()

راعى كنيسة بالمنيا يعلن التبرع بأعضائه بعد الوفاة
أعلن القس أيوب يوسف راعى الكنيسة الكاثولكية بقرية دلجا بدير مواس، عن رغبته فى التبرع بأعضائه بعد الوفاة لأى إنسان بغض النظر عن ديانته .

وقال القس يوسف فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن الكنيسة الكاثولكية تشجع على تبرع الإنسان بأعضائه، بعد الوفاة حتى يستفيد منها إنسان آخر، وفق ضوابط ومعايير كل دولة.

وأضاف يوسف، أن رغبته فى التبرع بأعضائه بعد الوفاة، تأتى من منظور أن هناك كثيرين من المرضى يحتاجون تلك الأعضاء، حتى يبقوا على القيد الحياة، لكن لا تساعدهم الظروف الاقتصادية على ذلك، وأضاف أن قرار التبرع قرار نهائى ولا تراجع فيه، وأنه لديه الرغبة بعمل شىء يشجع الناس على الوصول لهذا التفكير.

وطالب يوسف، أن يتم تخصيص مكاتب بالمستشفيات العامة تعمل على تسهيل الأمر لمن يرغب في التبرع بأعضائه، ولفت "أحببت أن أكون أول من يبدأ بذلك حتى يتشجع الناس ولا يخافون"، وتكون مبادرة تساهم فى مساعدة الناس المرضى فى مصر.

Comments ()

الدفع بـ30 سيارة دفع رباعي لـ الواحات
قال مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة: إنه عقب وقوع اشتباكات بين قوات الشرطة وعناصر خلية إرهابية بطريق الواحات بالكيلو 135، عززت المديرية تواجدها واستعانت بـ30 سيارة دفع رباعي، و20 مدرعة، لتمشيط المنطقة بالكامل وتأمين نقل المصابين من قبل قوات الشرطة، والقبض على باقي عناصر البؤرة التي تم استهدافها.

وكانت قوات الأمن داهمت منذ قليل بؤرة إجرامية بطريق الواحات، ووقع فيها تبادل لإطلاق النيران بين قوات الشرطة، وعناصر تلك البؤرة ما أسفر عن وقوع إصابات وحالات استشهاد بين صفوف قوات الشرطة.

Comments ()
صفحة6 من 2162

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته